هذا موعد عودة قناة نسمة للبث

قامت الهيئة العليا المستقلة للإتصال السمعي البصري (هايكا) صباح الأربعاء 27 أكتوبر 2021، مصحوبة بالقوات الامنية بقطع البث عن قناة نسمة وذلك تطبيقا لاحد قراراتها.

و تقول الهايكا ان قناة “نسمة تي.في” كانت “قد ماطلت في تسوية وضعيتها القانونية منذ سنة 2014 رغم مساعي الهيئة في هذا الإطار من خلال المراسلات والاجتماعات المتعددة مما اضطرها إلى اتخاذ قرار يقضي بـإيقاف إجراءات التسوية في جويلية 2018، ومع ذلك استمرت القناة في البث بطريقة غير قانونية حتى بعد تنفيذ قرار الهيئة بحجز تجهيزات البث التابعة لها في أفريل 2019. إلى جانب ما تضمنه ملف القناة من شبهات فساد مالي وإداري إضافة إلى عدم استقلاليتها باعتبار أن المشرف عليها قيادي في حزب “قلب تونس” مما انعكس على مضامينها الإعلامية التي أخلت في جزء منها بمبادئ حرية الاتصال السمعي البصري وضوابطها خاصة خلال الانتخابات وهو ما ضمنته الهيئة في تقارير سابقة لها وجهتها إلى الهيئة العليا المستقلة للانتخابات”.
من جهته اوضح ممثل القناة السيد زياد الريبة أن القناة بصدد خلاص الخطايا المسلطة عليها من قبل الهايكا والتي بلغت حوالي مليون و400 الف دينار، مشيرا في المقابل الى ان نبيل القروي لم يعد مالكا ولا وكيلا للقناة حيث ان نسبة مساهمته لا تتجاوز حاليا 17 بالمائة
اما نقيب الصحفيين التونسيين مهدي الجلاصي فقد علق قائلا “حول قرارات الغلق: هي تلفزات واذاعات صادرة في حقها قرارات إيقاف بث وحجز معدات من قبل منذ أكثر من خمس سنوات. الحكومات المتعاقبة واحزمتها السياسية كانت تحمي هذه المؤسسات وتوفر لها الحصانة والافلات من العقاب وتشجعها على تحدي سلطة الدولة وخرق القانون. السؤال الأصح هو لماذا تعمدت الحكومات السابقة عدم تطبيق القرارات التي تصدرها هيئات رسمية في الدولة وليس لماذا تم تطبيق هذه القرارات الآن.. بل أكثر من ذلك، يجب محاسبة كل من شجع على خرق القانون والاستهتار بسلطة الدولة.

الحل في غلق القنوات!؟ قطعا لا وذلك لضمان اكثر تنوع في المشهد الإعلامي وضمان مواطن شغل الصحفيين والتقنيين وكل العاملين فيها. المطلوب فورا من القائمين على هذه المؤسسات إصلاح أوضاعها والاستجابة للشروط القانونية المحددة لإنشاء القنوات التلفزيونية والإذاعية والعودة إلى النشاط بضمانات قانونية لا بضمانات حماية حزبية وسياسية”.
من جهة اخرى و في تطورات للوضع أكد الممثل القانوني لقناة نسمة المحامي نزيه الصويعي، أن المسار القانوني للقناة حاليا بيد الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي البصري، وذلك إما بتأييد حجز المعدات أو عدمه.
و بذلك قد يتواصل الانقطاع لاسابيع في انتظار البت قانونيا في الملف قبل العودة الى البث من جديد.

 

عن Oussama

شاهد أيضاً

السيد الحبيب الصيد في وضع مؤسف

بعد تعرضه لوعكة صحية في المباشر رجح الاطباء انها جلطة ، مازال السيد الحبيب الصيد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *